السفارة الأميركية تعليقًا على حوارات «مونترو»: ندعو جميع الأطراف لاستئناف الحوار الليبي السياسي الشامل

السفير الأميركي لدى ليبيا، ريتشارد نورلاند. (الإنترنت).

هنأت السفارة الأميركية في ليبيا، الأطراف الليبية التي شاركت في «المشاورات البناءة التي جرت في الفترة من 7 إلى 9 سبتمبر في مدينة مونترو السويسرية تحت رعاية مركز الحوار الإنساني وبحضور بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا».

وأضافت السفارة في بيان لها، اليوم الخميس: «نحن على ثقة من أنّ تحقيق مستقبل أكثر إشراقًا أمر ممكن، حيث تجتمع الأطراف الليبية المسؤولة في حوار سلمي مع الاحترام الكامل لسيادة ليبيا من أجل تحقيق وقف دائم لإطلاق النار وانسحاب القوات العسكرية الأجنبية والمرتزقة وإعادة فتح قطاع الطاقة الليبي بشفافية كاملة فيما يتعلّق بإدارة عائدات النفط والغاز»، وفق ما نشرته السفارة عبر صفحتها على موقع «فيسبوك».

وتابعت السفارة في بيانها «نرحب بصدق بالجهود الحثيثة التي تبذلها بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا لاستئناف منتدى الحوار السياسي الليبي الشامل» داعية «جميع الأطراف الليبية إلى دعم هذه العملية، التي سيمارس الشعب الليبي من خلالها حقه السيادي في تقرير مستقبله».

المزيد من بوابة الوسط