وضع 17 مسؤولا من شركة الكهرباء على قوائم الممنوعين من السفر

مقر الشركة العامة للكهرباء. (أرشيفية: الإنترنت)

أصدر رئيس مكتب التحقيقات بمكتب النائب العام، المستشار الصديق الصور، اليوم الخميس، أمرا بوضع 17 شخصا من مسؤولي الشركة العامة للكهرباء على قوائم الممنوعين من السفر.

وخاطب الصور مصلحة الجوازات والجنسية وشؤون الأجانب لمنع سفر كل من: الرئيس السابق لمجلس إدارة الشركة العامة للكهرباء، عبدالمجيد حمزة، والمدير التنفيذي السابق للشركة، علي ساسي، وأبوالقاسم علي شنقير، وسليمان عمران أبوقلغة، ولطفي عبدالله التونس، وحسين عمر خليفة، وخيرالله علي الحضيري، وصلاح محمد الطبال، وحسين خليفة أحمد السائح، وعمر سليمان الشاوش، وعبدالفتاح علي أبرويس، وعبدالباسط الصادق فرارة، وبلقاسم عبداللطيف الشاوش، وأحمد علي الشائبي، وعبدالرؤوف محمد حودانة، وطارف فتحي عاشور، وعبدالحكيم فرج الفرجاني.

وفي مذكرة ثانية، أمر الصورة الأجهزة الأمنية بضبط وإحضار أربعة من هؤلاء المسؤولين وإحالتهم إلى النائب العام للتحقيق، من بينهم رئيس مجلس الإدارة والمدير التنفيذي السابقين للشركة، وهما: عبدالمجيد حمزة، وعلي ساسي، إضافة إلى أبوالقاسم علي شنقير، وسليمان عمران أبوقلغة.

شكشك يحيل إلى النائب العام أسباب انقطاع الكهرباء.. ويوصي بمنع مسؤولين من السفر

وفي 19 أغسطس الجاري، أحال رئيس ديوان المحاسبة في طرابلس، خالد شكشك، إلى القائم بأعمال مكتب النائب العام ملفا يتضمن تحقيقات الديوان بشأن أسباب انقطاع الكهرباء لساعات طويلة، موصيا بمنع سفر مسؤولين بالشركة العامة للكهرباء، إلى حين انتهاء التحقيق.

وحسب الخطاب الذي وجهه شكشك إلى النائب العام، ونشره ديوان المحاسبة عبر صفحته على «فيسبوك»، أمس الأربعاء، فإن الملف «يتضمن إهمالًا متعمدًا يرقى إلى جرائم جنائية».

المزيد من بوابة الوسط