مؤسسة النفط: زيادة طرح الأحمال في المنطقة الشرقية بسبب غلق الموانئ النفطية

رئيس المؤسسة الوطنية للنفط، المهندس مصطفى صنع الله، (أرشيفية: الإنترنت)

قالت المؤسسة الوطنية للنفط إن إغلاق الموانئ النفطية في خليج سرت هو السبب الرئيسي في الزيادة المتوقعة في طرح الأحمال الكهربائية في المنطق الشرقية، وإن المسؤولين عن الإغلاقات هم المتسببون في ذلك.

وأكد رئيس مجلس إدارة المؤسسة المهندس مصطفى صنع الله أن إغلاق الموانئ سينتج عنه امتلاء خزانات المكثفات في موانئ التصدير خلال أيام، وبالتالي توقف إنتاج الغاز المصاحب للمكثفات، الذي يغذي محطات كهرباء الزويتينة وشمال بنغازي، حسب تصريح في مقطع فيديو نشرته المؤسسة على صفحتها بموقع فيسبوك، اليوم الإثنين.

وأشار صنع الله إلى مواجهة المؤسسة صعوبات حاليا لزيادة كميات الديزل المستوردة؛ لتزويد محطات الكهرباء بالطاقة، وذلك بعد استنزاف الميزانية المعتمدة للمحروقات خلال الفترة الماضية من الإغلاق لتعويض النقص الحاصل في إنتاج الغاز، وتعويض إنتاج المصافي المحلية.

اقرأ أيضا: زيادة طرح الأحمال في المنطقتين الشرقية والوسطى بعد أعطال بمحطة كهرباء الزويتينة

كما ناشد صنع الله المسؤولين عن إغلاق الموانئ النفطية التحلي بالمسؤولية والروح الوطنية والشعور بمعاناة المواطن العادي، وأن يتقوا الله في ليبيا.

ولفت إلى أن هناك نحو مليون برميل من المكثفات الناتجة عن استخراج النفط في الخزانات، لدرجة أن العاملين في المواقع النفطية لجؤوا إلى تخزينها في الأنابيب، وهو أمر غير صحيح لأنها غير جاهزة لذلك فنيا، كما كشف عن فقدان 200 مليون قدم مكعبة من الغاز منذ بدء الإقفالات، وحذر من توقف المنشآت التي تعتمد على الغاز مثل محطات الكهرباء ومصانع الأسمدة والإيثانول.