موسكو تستضيف اجتماعا لدبلوماسيين أتراك وروس حول ليبيا

مبنى وزارة الخارجية الروسية في موسكو، (أرشيفية: الإنترنت)

قال نائب مدير إدارة الإعلام والصحافة في وزارة الخارجية الروسية، أليكسي زايتسيف إن موسكو ستستضيف اجتماعا لدبلوماسيين أتراك وروس حول ليبيا في المستقبل القريب.

وأوضح زايتسيف إن من أبرز المواضيع التي سيناقشها الاجتماع هو «انتشار القوات العسكرية المتقاتلة في وقت إعلان الهدنة»، حسب تصريح نقلته وكالة الأنباء الروسية «سبوتنيك»، اليوم الخميس.

وأضاف زايتسيف: «عقب المحادثات في أنقرة، تقرر عقد اجتماع جديد للوفدين الروسي والتركي في موسكو في المستقبل القريب لمناقشة مختلف جوانب التسوية في ليبيا».

ويوم الإثنين الماضي، أجرى الرئيس التركي رجب طيب إردوغان، اتصالا هاتفيا مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين، لمناقشة العلاقات الثنائية بين البلدين، وتقييم المستجدات الإقليمية وعلى رأسها ملفا ليبيا وسورية.

وأوضحت الرئاسة التركية أن الرئيسين قيَّما خلال الاتصال الهاتفي «الخطوات الواجب اتخاذها بغية تعزيز العلاقات التركية - الروسية، وبحثا المستجدات الإقليمية، وعلى رأسها التوتر القائم بين أذربيجان وأرمينيا والملفان الليبي والسوري».