بوتين وتبون يؤكدان ضرورة تعزيز الجهود الدولية لتسوية الأزمة الليبية

الرئيسان الجزائري عبدالمجيد تبون والروسي فلاديمير بوتين. (الإنترنت)

قال الكرملين إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره الجزائري عبدالمجيد تبون أكدا «ضرورة تعزيز الجهود الدولية للتوصل إلى تسوية للأزمة في ليبيا بالوسائل السياسية والدبلوماسية».

جاء ذلك خلال اتصال هاتفي أجراه الرئيس الجزائري عبدالمجيد تبون بنظيره الروسي فلاديمير بوتين، اليوم الإثنين، بحسب بيان الكرملين.

وأوضح الكرملين أن بوتين وتبون «تبادلا الآراء حول التطورات الليبية. وتحدث الزعيمان لدعم وقف إطلاق النار واستئناف الحوار بين الليبيين وفقًا لنتائج مؤتمر برلين حول ليبيا في يناير 2020 وقرار مجلس الأمن الدولي رقم 2510 الذي أقره. وأشاروا أيضًا إلى ضرورة تعزيز الجهود الدولية للتوصل إلى تسوية للأزمة في ليبيا بالوسائل السياسية والدبلوماسية».

وأضاف أن الرئيس الجزائري هنأ بوتين والشعب الروسي على نجاح التصويت على تعديلات دستور الاتحاد الروسي.

وأكد بوتين وتبون عزمهما المتبادل على زيادة تعزيز الشراكة الاستراتيجية الجزائرية - الروسية في مختلف المجالات، بما في ذلك التنسيق في سوق النفط العالمية فيما يتعلق باتفاقية «أوبك+» والتعاون في مكافحة جائحة الفيروس «كورونا المستجد».

واتفق الرئيسان على مواصلة الاتصالات على مختلف المستويات، وفق الكرملين.

المزيد من بوابة الوسط