بيان يحمل توقيع «ملتقى القبائل والمدن الليبية» يعلن عزمها إيقاف تصدير النفط الليبي

ميناء الزويتينة، (مؤسسة النفط: أرشيفية)

أعلن  بيان يحمل توقيع «ملتقى القبائل والمدن الليبية» اليوم الجمعة، عزم مصدريه «إيقاف تصدير النفط من جميع الموانئ الليبية بدءا بميناء الزويتينة النفطي»، وطالب البيان الذي لم يرد فيه اسم قبيلة أو مدينة بعينها، جهات الاختصاص والمجتمع الدولي بـ«فتح حساب لإيداع إيرادات النفط حتى تشكل حكومة تمثل كل الشعب الليبي».

وتابع البيان أن مطالبته تأتي في وقت يتم فيه «استغلال هذه الأموال المتدفقة من إنتاج النفط في جلب مرتزقة من إدلب»، واتفاقيتي التفاهم مع الجانب التركي، مع سماع عبارات من الأمم المتحدة تقول: «يجب توزيع الثروة بالتساوي بين المدن الليبية» ولكن دون جدوي.

مؤسسة النفط تحذر من إغلاق منشآتها وتتحدث عن «خيارات أخرى» لتأمينها

 واستنكر البيان «عدم تقديم الدعم الكامل لجهاز حرس المنشآت النفطية المكلف بتأمين ثروة الشعب الليبي» مؤكدا رفض اتفاقيتي التفاهم اللتين وقعتهما حكومة الوفاق مع الجانب التركي في 27 نوفمبر الماضي، كما طالب المجتمع الدولي بإلغاء اعترافه بحكومة الوفاق.

المزيد من بوابة الوسط