الأمير محمد السنوسي عن عودة الملكية: الأمر متروك إلى الشعب

الأمير محمد السنوسي، (الإنترنت: أرشيفية)

قال الأمير محمد الحسن الرضا السنوسي، تعليقًا على دعوات إعادة النظام الملكي إلى ليبيا، «الأمر متروك إلى الشعب»، منوهًا بأن البلاد «تمر اليوم بنفس الظروف ما قبل الاستقلال، حين كانت هناك صراعات وتدخلات أيضًا، لكن الليبيون توحدوا تحت دستور، فكانت الدولة وكانت المملكة».

وأضاف، في مقطع فيديو منشور على الموقع الرسمي الخاص به، اليوم الجمعة، أن عودة الملكية «ليست ورقة تتلاعب بها جهات داخلية أو خارجية»، داعيًا الليبيين للتسامح من أجل بناء الدولة.

اقرأ أيضًا: الأمير محمد السنوسي يدعو للوقف الفوري لأعمال العنف: «لا بديل عن الحوار السلمي»

وتابع: «أن الليبيين يعيشون واقعًا أليمًا بسبب غياب دولة القانون والدستور، والصراعات على السلطة والمال التي زادت من ألم المواطن».

وأشار السنوسي، إلى «إمكانية الاعتماد على الدستور الحالي لبناء الدولة»، معقبًا: «أثق في قدرة الشعب على بناء ليبيا بمساعدة الأشقاء من دول العالم، وهذا لن يتم إلا بالمصالحة الوطنية ونبذ العنف».

المزيد من بوابة الوسط