«داعش» يقيم حاجز تفتيش بمنطقة وادي الحنيوة

عناصر من تنظيم داعش قبل تحرير المدينة في العام 2016. (أرشيفية: الإنترنت)

قال عدد من سكان منطقة وادي الحنيوة في ضواحي سرت اليوم الاثنين، إن عناصر من تنظيم «داعش» أقاموا حاجزًا للتفتيش الليلة الماضية، بجزيرة مدخل الحنيوة الواقع (50 كلم) شرق سرت، الذي يربط الطريق الساحلي سرت بنغازي والحنيوة وأبوهادي.

وأوضحوا لـ«بوابة الوسط» أن سيارتين عليها رايات «داعش»، ترجل منها أفراد ملثمون قاموا بإيقاف السيارات العابرة. وأشاروا إلى أن المسلحين ركزوا على التفتيش على الهوية فقط، في الساعة العاشرة ليلا.

يذكر أن رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج أعلن رسميًا في 18 ديسمبر من العام 2016 تحرير مدينة سرت من قبضة تنظيم «داعش»، لكنه أكد أن الحرب على ما يسمى الإرهاب في ليبيا لم تنته بعد.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط