عودة أزمة نقص الوقود إلى بني وليد

تشهد مدينة بني وليد هذه الأيام أزمة حادة في نقص الوقود، ما اضطر كافة محطات التوزيع إلى إقفال أبوابها أمام المواطنين بسبب تأخر وصول إمدادات الوقود، مما تسبب في شلل الحركة داخل المدينة.

وطالب عددٌ من أصحاب السيارات بمدينة بني وليد عبر «بوابة الوسط»، اليوم الأربعاء، بضرورة حل أزمة عدم توفر الوقود والازدحام داخل محطات التوزيع في حال وصول الوقود ومعالجتها بصورة عاجلة.

وينتظر أصحاب السيارات في طوابير، يبلغ عدد السيارات في كل طابور ما لا يقل على 30 سيارة، ويقف المواطنون أمام المحطات من المساء حتى الصباح على أمل وصول ناقلات الوقود لإمداد محطات التوزيع.

وعبَّـر بعض المواطنين في بني وليد عن خشيتهم من انتعاش السوق السوداء مجددًا وبيع الوقود بأسعار باهظة في حال استمرَّ تأخر وصول إمدادت الوقود إلى المدينة.

وتعيش بني وليد أزمة وقود خانقة اليوم لتنضم إلى حالة اقتصادية صعبة جراء ارتفاع أسعار السلع والمواد الغذائية، وتأخر صرف الرواتب وعدم توفر السيولة بالمصارف وانقطاع الكهرباء وغيرها من الأزمات المعيشية.

المزيد من بوابة الوسط