بن صويد والعيساوى.. قامتان وأسطورتان أضاءتا سماء الكرة الليبية وواجهتها المشرفة

بن صويد والعيساوى. (إنترنت)

لاقت بعض الصور التي نشرت عبر مواقع التواصل الاجتماعي، والتى جمعت أسطورة الأهلي ونجمه الكبير وهدافه الدولي أحمد بن صويد، وأسطورة النصر الكبير ونجمه الدولي فوزي العيساوي، أصداء واسعة وردود فعل إيجابية وتفاعلا كبيرا، وسريعا اتفقت وأجمعت على علو كعب وقيمة هذين النجمين والقمتين اللذين قدما الكثير للكرة الليبية محليا ودوليا، وكانا قدوة حسنة لكل الأجيال.

الكابتن بن صويد الذي اعتزل الملاعب موسم 76-77، والعيساوي انطلقت مسيرته المحلية والدولية الكروية في نفس موسم اعتزال النجم بن صويد تقريبا، ورغم أنهما لم يلتقيا بالملاعب كلاعبين داخل المستطيل الأخضر، على مستوى الدوري الليبي، إلا أن مناسبات كثيرة جمعتهما لعل أبرزها حين تولى الكابتن بن صويد مهمة تدريب المنتخب الليبي ضمن تصفيات كأس العالم العام 1989 أمام منتخب ساحل العاج.

وأشرف على تدريب النجم العيساوي مع منتخبنا الوطني، وفي مناسبات صحفية كثيرة كان العيساوي يشيد بنجوم الزمن الجميل الذين سبقوه بملاعب الإبداع والذين تفتحت عيناه على متابعتهم وحظوا بإعجابه واهتمامه، وفي مقدمتهم الكابتن أحمد بن صويد نجم الأهلي ويوسف صدقي نجم النصر. 

وذكر العيساوي في أحد لقاءاته الصحفية، كيف قدم له بن صويد النصيحة عندما تم اختياره ضمن نجوم منتخب العرب الموحد العام 1983، ونصحة بالاستفادة من هذه الفرصة، وتمنى له التوفيق وأن يكون خير سفير وممثل للكرة الليبية، في تأكيد لعمق العلاقات الوطيدة والمتينة والمشاعر الطيبة التى تجمع نجوم الكرة الليبية عبر كل الأجيال، فالكل يفتخر ويعتز بالتاريخ الناصع الذي سطره النجم الآخر على كل الواجهات المحلية والدولية.

وفي الصور المرفقة مصافحة ولقطة حميمية وصورة معبرة تختصر كل المعاني والكلمات والتعليقات تجمع النجمين الكبيرين، وتعكس حجم الحفاوة والتقدير والاحترام والوفاء، فهما وجهان لعملة واحدة عنوانها العطاء والتميز والإبداع.

يذكر أن نجم الكرة الليبية أحمد بن صويد حظي بتكريم وتقدير خاص من إداري نادي النصر في مناسبتين، الأولى حين تم دعوته رسميا للمشاركة مع فريق النصر وتقمص غلالته في مباراة النصر الودية مع منتخب يوغوسلافيا العام 1973، بناء على طلب المدرب اليوغوسلافي ماتيكالو، والمناسبة الثانية العام 1989 حين تم تكريمه من إدارة نادي النصر عقب مشاركته في مهرجان قدامى اللاعبين الذي نظمه وقتها نادي النصر.

بن صويد والعيساوى. (إنترنت)

المزيد من بوابة الوسط