أوباما يدعو أوروبا إلى زيادة موازنات الدفاع

دعا الرئيس الأميركي باراك أوباما الدول الأوروبية إلى زيادة نفقاتها العسكرية والابتعاد عن «الاكتفاء الذاتي» في هذا المجال.

وقال أوباما في خطاب في هانوفر (شمال ألمانيا) في اليوم الأخير من زيارته: إن «أوروبا كانت تلجأ أحيانًا إلى الاكتفاء الذاتي في المجال الدفاعي».

وطلب الرئيس الأميركي بحسب وكالة أنباء «فرانس برس» من كل الدول الأعضاء في الحلف الأطلسي «تحمل مسؤولياتها»، مؤكدًا أنه على الحلف «دعم» الشركاء «في بولندا ورومانيا ودول البلطيق» مواجهة تصاعد التوتر مع روسيا.

وأضاف أوباما: «على كل دولة عضو في الأطلسي أن تساهم في أمننا المشترك بمستوى 2% من إجمالي الناتج الداخلي، والأمر ليس دائمًا على هذا النحو». ونسبة الـ2% حددتها دول حلف شمال الأطلسي.

وأعلن أوباما أنه ينوي نقل هذه الرسالة خلال قمة الحلف المقبلة مطلع يوليو في وارسو. وسيكرر ذلك للقادة الأوروبيين الأربعة الذين سيلتقيهم خلال قمة بعد الظهر في هانوفر، وهم المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، والرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند، ورئيسا الحكومة البريطاني ديفيد كاميرون، والإيطالي ماتيو رينزي.

وتشكو الولايات المتحدة بانتظام من أن الأوروبيين في الأطلسي يعتمدون كثيرًا عليها في القسم الأكبر من الاستثمارات والمهمات في مجال الدفاع المشترك.