الكونغو تحظر النقاب في الأماكن العامة «منعًا للإرهاب»

حظرت وزارة الداخلية في الكونغو ارتداء النقاب في الأماكن العامة «تجنبًا للأعمال الإرهابية والإخلال بالأمن» بحسب ما أعلنه أمس السبت مسؤولٌ في المجلس الإسلامي الأعلى.

وأضاف رئيس المجلس، عبدالله جبريل بوباكا، وفقًا لـ«فرانس برس»: قائلاً «إن وزير الداخلية ريمون زفرين مبولو أبلغنا قرار حظر النقاب»، متابعًا: «بإمكان المسلمات ارتداء النقاب في المنزل والمساجد وليس في الأماكن العامة»، مؤكدًا أن النساء اللواتي يرتدين النقاب يشكلن نسبة ضئيلة».

وأشار بوباكا أن «قرار السلطات جيد لأن هناك شهودًا أكدوا أن غير المسلمين يختبئون وراء النقاب لارتكاب أعمال منافية للحشمة».

ولا يشمل قرار وزارة الداخلية الأنواع الأخرى من الحجاب. ويؤكد المجلس الإسلامي الأعلى وجود نحو 800 ألف مسلم في الكونغو بينهم 90% من دول غرب أفريقيا والعالم العربي و10% من سكان البلاد.

وتدين غالبية السكان في الكونغو (80%) بالمسيحية، وفقًا للأرقام الرسمية.

يذكر أنَّ الكاميرون المجاورة تشهد هجمات إرهابية تشنها جماعة «بوكو حرام» الإسلامية. ويشار إلى أن نساء يرتدين النقاب قمن بإخفاء متفجرات تحت أثوابهن لتفجير أنفسهن في عدة أماكن في نيجيريا.