زعيم الحوثيين يدافع عن إيران ويهاجم السعودية

شنّ زعيم الحوثيين في اليمن، عبدالملك الحوثي، هجومًا حادًا ضد السعودية، اليوم الأحد، ودافع بقوة عن إيران، خلال كلمة متلفزة له، مساء اليوم الأحد عبر قناة المسيرة.

وصف الحوثي إيران، المتهمة بمساندة الحوثيين، بأنها «دولة حرة ولا تخضع لأي دولة خارجية». واتهم في الوقت نفسه السعودية بمحاولة غزو اليمن واحتلاله وفرض سيطرتها عليه. وقال الحوثي، وفق وكالة «رويترز»، إن هدف السعودية: «غزو هذا البلد (اليمن) واحتلال هذا البلد وإخضاع هذا البلد من جديد تحت أقدامهم وهيمنتهم».

كما وصف الولايات المتحدة بأنها « المهندس الأول للعمليات العسكرية في البلاد، وهي من تقوم بتحديد أماكن القصف للطيران السعودي»، وتابع الحوثي: «من يقاومنا في جنوب اليمن هي القاعدة والقصف السعودي يساعدها». جاءت كلمة الحوثي بعد ساعات من قيام القيادة المشتركة لعملية عاصفة الحزم بإلقاء عدد من المنشورات فوق اليمن دعت فيها المواطنين إلى التعاون لصد ما وصفته بالمد الفارسي عن بلدهم.

وحددت المنشورات التي رميت فوق كافة المناطق أهداف عملية عاصفة الحزم وأهمها الحفاظ على وحدة اليمن واستقراره، وتحقيق النصر والعمل على جلب الاستقرار بعد انقلاب الميليشيات الحوثية وميليشيات المخلوع صالح، وفق موقع «العربية نت» السعودي.

وطالب أحد المنشورات المواطن اليمني بأن يكون عونًا لقوات التحالف التي تعمل من أجل استقرار اليمن، مذكرًا بأن دخول قوات التحالف جاء نتيجة لانقلاب الميليشيات الحوثية على السلطة الشرعية ومخرجات الحوار الوطني لإعادة الأمور إلى نصابها.

ومنذ 26 مارس الماضي، تواصل طائرات تحالف تقوده السعودية، قصف مواقع عسكرية لمسلحي جماعة الحوثي ضمن عملية «عاصفة الحزم»، التي تقول الرياض إنها تأتي استجابة لطلب الرئيس اليمني عبدربه هادي منصور بالتدخل عسكريًا لـ«حماية اليمن وشعبه من عدوان الميليشيات الحوثية».