قصف جوي وبحري على مواقع الحوثيين في عدن

هزَّت انفجارات ضواحي مدينة عدن اليمنية، اليوم الاثنين، وأشار سكانٌ محليون إلى وجود سفينة حربية أجنبية تقصف مواقع الحوثيين على مشارف المدينة.

ويقع اليمن وسط اشتباكات عنيفة وقصف جوي، لقوات التحالف الذي تقوده السعودية، مع استمرار معاناة السكان نقص الماء والغذاء والكهرباء.

وقُتل ثمانية مقاتلين حوثيين في ضربة جوِّية، فجر اليوم، على أطراف مدينة صعدة التي تعد معقل الحركة الحوثية.

وقال مسؤولون محليون إنَّ الضربات الجوِّية أصابت أيضًا وحدات للدفاع الجوي ووحدات عسكرية بحرية قرب ميناء الحديدة المطل على البحر الأحمر، وكذلك أهدافًا على مشارف عدن. كما أصابت الضربات جسرًا على طريق جنوب عدن في محاولة لمنع الحوثيين من إرسال تعزيزات لمقاتليهم في المدينة.

وقالت اللجنة الدولية لـ«الصليب الأحمر» إنَّ مشاكل تتعلق باستئجار الطائرات ستؤخِّر وصول المساعدات إلى العاصمة اليمنية يومًا على الأقل، مضيفة أنَّها حصلت على موافقة السعودية لنقل الإمدادات، وفق «رويترز».
وقالت الأمم المتحدة يوم الخميس: «إنَّ أكثر من 500 شخص قُتلوا خلال أسبوعين في اليمن، بينما طالبت اللجنة الدولية للصليب الأحمر بوقف القتال لمدة 24 ساعة للسماح بإدخال مساعدات لليمن».

المزيد من بوابة الوسط