مقتل إيرانيين من الحرس الثوري في غارة أميركية بالعراق

قتل عنصران من الحرس الثوري الإيراني كانا يعملان في العراق كمستشارين في الحرب ضد تنظيم «داعش»؛ خلال ضربة جوية من طائرة أميركية دون طيار. وقالت وكالة الأنباء الرسمية الإيرانية، الإثنين، إن الرجلين قتلا في 23 مارس بضربة من طائرة دون طيار خلال عملية ضد تنظيم «داعش» في تكريت بشمال العراق.

وتحاول القوات الحكومية العراقية استعادة هذه المدينة من أيدي الجهاديين بدعم من ضربات جوية يشنها التحالف الدولي الذي تقوده واشنطن. وفي سياق متصل، شنت قوات التحالف بقيادة الولايات المتحدة سبع ضربات جوية في العراق ضد تنظيم «داعش» منذ أمس الأحد.

وقالت قوة المهام المشتركة، اليوم، إنها نفذت الضربات الجوية قرب الموصل وسنجار وتلعفر وتكريت، واستهدفت وحدتين لمقاتلي المتشددين وموقعًا قتاليًا وعددًا من المباني وأهدافًا أخرى.