وزير الدفاع اليمني يفر من صنعاء إلى عدن

فرَّ وزير الدفاع اليمني، اللواء محمود الصبيحي، من العاصمة (صنعاء)، إلى عدن، مساء أمس السبت. وقالت مصادر محلية يمنية وفقا لـ«سكاي نيوز» عربية، إنَّ مسلحي جماعة الحوثي، الذين يسيطرون على صنعاء، حاصروا المنطقة المحيطة بمنزل الصبيحي في العاصمة، حيث قاموا لاحقًا باقتحام المنزل وتفتيشه.

وانتشر مسلحو الحوثي في صنعاء بشكل كثيف، واستحدثوا نقاطًا جديدة للتفتيش في عدد من الشوارع، عقب ورود أنباء عن تمكُّن الصبيحي من الخروج من صنعاء إلى عدن.

وكان الصبيحي عضوًا في حكومة خالد البحاح، التي استقالت في 22 يناير الماضي، مع الرئيس عبد ربه منصور هادي، تحت ضغط الحوثيين الذين استولوا بالقوة على صنعاء، وحلوا البرلمان، وأقاموا هيئات قيادية جديدة.

يشار إلى أنَّ الحوثيين عيَّنوا الصبيحي رئيسًا للجنة العليا للأمن بعد «انقلابهم على السلطة» في السادس من فبراير الماضي، وسيطرتهم على مفاصل الدولة.

ويأتي هذا التطوُّر بعد ساعات من إعلان الرئيس اليمني، السبت، مدينة عدن عاصمة لليمن، لكن قرار تغيير العاصمة يعتبر رمزيًّا، لأنَّ ذلك يتطلب تعديل الدستور الذي ما زال ينصُّ على أنَّ صنعاء هي العاصمة.

 

المزيد من بوابة الوسط