المخابرات البريطانية لم تتوقع سقوط كابل بيد حركة طالبان خلال العام

وزير الخارجية البريطاني دومينيك راب. (أرشيفية: الإنترنت).

قال وزير الخارجية البريطاني دومينيك راب، إن تقييم المخابرات أشار إلى أن كابل لن تسقط هذا العام على الأرجح، ودافع عن انسحاب بريطانيا من أفغانستان بعد سيطرة حركة طالبان على معظم أنحاء البلاد بأسرع مما كان متوقعًا.

وصرَّح راب في جلسة طارئة عقدتها لجنة الشؤون الخارجية بمجلس العموم البريطاني «الافتراض المحوري كان أنه مع انسحاب القوات بحلول نهاية أغسطس فسوف نشهد تدهورًا حثيثًا من هذه النقطة، وأنه من غير المرجح أن تسقط كابل هذا العام»، وفق «رويترز».

وأضاف: «هذا لا يعني أنه لم يكن لدينا تخطيط احتياطي أو خطة خروج أو اختبار للافتراضات الأخرى. وللتوضيح هذا أمر تمت مشاركته على نطاق واسع بين دول حلف شمال الأطلسي».

المزيد من بوابة الوسط