الإمارات واثقة من إتمام صفقة مقاتلات «إف-35» الأميركية

طائرة إف-35 الأميركية. (أرشيفية: الإنترنت)

قال سفير الإمارات لدى الولايات المتحدة يوسف العتيبة إنه واثق من إتمام صفقة بيع طائرات «إف-35» إلى بلده بعد مراجعة إدارة الرئيس جو بايدن لبعض مبيعات الأسلحة المعلقة إلى حلفاء للولايات المتحدة.

وأبرمت الإمارات في آخر يوم للرئيس السابق دونالد ترامب في السلطة اتفاقات لشراء ما يصل إلى 50 طائرة من طراز «إف-35» و18 طائرة مسيرة مسلحة ومعدات دفاعية أخرى في صفقة قيمتها 23 مليار دولار، وفق «رويترز».

إتمام الصفقة
قال العتيبة خلال منتدى عبر الإنترنت نظمه معهد واشنطن أمس الإثنين: «فعلنا كل شيء كما يجب، وسيكتشفون ذلك فور استكمال المراجعة وستتم (الصفقة)». ووصف المراجعة بأنها «شكلية». وقال مسؤول في وزارة الخارجية الأميركية الشهر الماضي إن إدارة بايدن قررت وقف تنفيذ بعض مبيعات الأسلحة المرتقبة إلى حلفاء للولايات المتحدة موقتا بهدف مراجعتها.

-  صفقة إماراتية بـ23 مليار دولار لشراء طائرات «إف-35» الأميركية
-  إدارة بايدن تعلق بيع أسلحة للسعودية ومقاتلات «إف-35» للإمارات

وقال العتيبة: «ما زال كل شيء يسير في مجراه في الوقت الذي تجري فيه المراجعة. أنا واثق أن الأمر سينتهي في المكان المناسب». وتابع: «إذا كنتم ستصبحون أقل وجودا ومشاركة في الشرق الأوسط، فلا يمكنكم في الوقت نفسه حرمان شركائكم، الذين تتوقعون منهم بذل المزيد من الأدوات».

بدء العلاقات مع إسرائيل
وتلقت الإمارات تعهدا بفرصة امتلاك طائرات شبح من طراز «إف-35» تصنعها شركة لوكهيد مارتن، في اتفاق ارتبط باتفاق بدء العلاقات مع إسرائيل في أغسطس الماضي الذي تم بوساطة أميركية.

وفي ديسمبر رفض مجلس الشيوخ محاولات لوقف الصفقة، التي قال معارضوها إنها تمت على عجل ودون ضمانات كافية بعدم وصول الطائرات إلى الأيدي الخاطئة أو استخدامها لزيادة عدم الاستقرار في الشرق الأوسط.

المزيد من بوابة الوسط