أكثر من 2000 إصابة جديدة بـ«كورونا» في ألمانيا

أعلن معهد «روبرت كوخ» الألماني لمكافحة الأمراض المعدية  السبت، أن عدد الإصابات الجديدة التي جرى تسجيلها في البلاد خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية، بلغ 2563 إصابة، استنادًا إلى بيانات الإدارات الصحية المحلية، وفقًا لوكالة الأنباء الألمانية.

وتجاوزت ألمانيا 2500 إصابة جديدة ثلاث مرات في غضون الأيام القليلة الماضية، وبلغت ذروة الإصابات الجديدة المسجلة يوميًّا أكثر من 6 آلاف في نهاية مارس ومطلع أبريل ثم بدأ العدد في التراجع تدريجيًّا حتى يوليو الماضي، وفي أغسطس الماضي كان عدد الحالات أكثر بقليل من ألفي حالة.

يشار إلى أن عدد الإصابات الجديدة المسجلة يتوقف أيضًا على عدد الأفراد الذين خضعوا لاختبارات الكشف عن «كورونا» وبحسب بيانات المعهد، يصل بذلك عدد حالات الإصابة المؤكدة بالفيروس في البلاد إلى 296 ألفًا و958 حالة.

وبلغ مجموع الوفيات الناجمة عن الإصابة بالفيروس 9527 حالة، بزيادة قدرها 19 حالة، مقارنة بحالات أمس الجمعة، ووفقًا للبيانات، بلغ معدل الاستنساخ حتى أمس الجمعة 0.97. مما يعني أن كل عشرة مصابين قد ينقلون العدوى إلى نحو 9 أفراد آخرين في المتوسط.

وبحسب المعهد، يتعين أن يكون معدل الاستنساخ أقل من 1 لضمان انحسار الوباء. ويعكس معدل الاستنساخ وضع انتشار المرض قبل أسبوع ونصف تقريبًا.

وأعربت المستشارة الألمانية، أنغيلا ميركل، عن قلقها البالغ حيال الارتفاع الحاد في عدد الإصابات بفيروس «كورونا المستجد» المسبب لمرض «كوفيد-19»، في ألمانيا. بحسب الناطق باسم ميركل الذي دعا السكان للالتزام بالتدابير الصحية الصارمة.

وقال شتيفن تسايبرن، الناطق باسم ميركل، إن «ارتفاع أعداد المصابين مصدر قلق كبير لنا. يمكننا أن نرى من بعض أصدقائنا الأوروبيين إلى أين يمكن أن يؤدي ذلك»، بحسب «فرانس برس».

وحذّرت ميركل خلال لقاء مع كبار المسؤولين في حزبها من أن أعداد الإصابات الجديدة التي تصل حاليًا إلى نحو ألفين يوميًّا، قد تصبح 19200 يوميًّا بحلول عيد الميلاد إذا استمر الاتجاه» على هذا النحو»، وفق مصادر في الحزب.

وجاء تحذير المستشارة الألمانية قبل يوم من اجتماع مرتقب عبر الفيديو مع كبار المسؤولين من 16 مقاطعة ألمانية بشأن الإجراءات التالية التي ينبغي اتخاذها للسيطرة على عدد الإصابات.

كلمات مفتاحية