دول الغرب الأفريقي تطالب بعودة بوبكر كيتا إلى رئاسة مالي

الرئيس المالي إبراهيم بوبكر كيتا الذي أعلن استقالته من منصبه أمس الأربعاء (أرشيفية: الإنترنت).

طالبت دول جوار مالي، الخميس، بـ«عودة» الرئيس إبراهيم بوبكر كيتا الذي أطيح به في انقلاب، وقررت إرسال وفد «فورا» إلى باماكو، وجاء ذلك خلال قمة استثنائية لرؤساء بلدان المجموعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا حول «الوضع في مالي».

وقال الرئيس النيجري محمد يوسوفو الذي يرأس المجموعة في ختام القمة التي جرت عبر الفيديو «نطالب بعودة الرئيس إبراهيم بوبكر كيتا رئيسا للجمهورية». وأضاف «قررنا إرسال وفد رفيع المستوى فورا لضمان العودة الفورية للنظام الدستوري»، وفق «فرانس برس».

استقالة عبر التلفزيون
وأعلن رئيس مالي إبراهيم بوبكر كيتا في خطاب عبر التلفزيون الحكومي فجر الأربعاء استقالته من منصبه وحلّ البرلمان والحكومة، وذلك بعيد ساعات على إلقاء عسكريين متمرّدين القبض عليه وعلى رئيس وزرائه في انقلاب عسكري دانته الأسرة الدولية.

وقال كيتا في خطابه: «أودّ في هذه اللحظة بالذات، وإذ أشكر الشعب المالي على دعمه لي على مدى هذه السنوات الطويلة وعلى دفء عاطفته، أن أبلغكم بقراري التخلّي عن مهامي، عن كلّ مهامي، اعتباراً من هذه اللحظة»، مشيراً إلى أنّه قرّر كذلك «حلّ الجمعية الوطنية والحكومة».

المزيد من بوابة الوسط