الأمم المتحدة تنتقد تشديد الرقابة في الصين ودول آسيوية في ظل تفشي «كورونا»

اعتبرت مفوضة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان ميشيل باشليه، الأربعاء، أن الصين وغيرها من الدول الآسيوية على غرار كمبوديا والفلبين شددت «الرقابة» منذ تفشي وباء «كوفيد-19»، وفق «فرانس برس».

وأشارت في بيان استعرض الإجراءات المتخذة في عدة دول إلى أن مكتب مفوضيتها في الصين تلقى معلومات عن أكثر من 12 حالة تخص عاملين في مجال الرعاية الصحية وأكاديميين ومواطنين عاديين، يبدو أنهم تعرضوا إلى التوقيف، أو وجهت إليهم تهم في بعض الحالات، بسبب نشرهم آراء أو معلومات أخرى بشأن الوضع المتصل بـ«كوفيد-19» أو أنهم انتقدوا كيفية استجابة الحكومة للوضع الجديد، وفق «فرانس برس».

المزيد من بوابة الوسط