إسبانيا.. ارتفاع طفيف في عدد الوفيات اليومية إلى 378 حالة بسبب «كورونا»

ناشطون متطوعون يفحصون بحارا قبل انطلاقه للعمل، في مركز لفحوص كوفيد-19 في اقليم الباسك، 25 أبريل 202. (أ ف ب)

أحصت إسبانيا السبت 378 وفاة جراء فيروس «كورونا المستجد» خلال 24 ساعة، في ارتفاع طفيف عن حصيلة اليوم السابق، ويصل بذلك العدد الإجمالي للوفيات إلى 22902، على ما أعلنت وزارة الصحة.

وكانت الحصيلة اليومية للوفيات تراجعت الجمعة إلى 367 وفاة، مسجلة أدنى مستوياتها منذ شهر في ثالث أكثر الدول تضررًا في العالم جراء وباء كوفيد-19 بعد الولايات المتحدة وإيطاليا، بحسب «فرانس برس».

إسبانيا تسجل أكثر من 360 حالة وفاة بـ«كورونا» في أقل حصيلة يومية منذ شهر

وتجاوز عدد الإصابات المؤكدة 223 ألفًا، بما في ذلك الأشخاص الذين أظهرت الفحوص تطويرهم أجسامًا مضادة للفيروس. في تلك الأثناء، لم تعد السلطات تركز سوى على أرقام حالات الإصابة المؤكدة عبر فحوص «بي سي آر»، وعددهم 205905 إصابات بينها 2944 جديدة خلال 24 ساعة.

ويدل ذلك على تحقيق إسبانيا أحد أهم أهدافها في مكافحة الفيروس، وهو أن يكون عدد الإصابات اليومية الجديدة أقل من عدد حالات التعافي. وتماثل للشفاء رسميًّا 95708 مرضى بينهم 3353 خلال 24 ساعة.

أكثر من 22 ألف وفاة بفيروس «كورونا» في إسبانيا

وتعيش إسبانيا منذ 14 مارس في ظل تدابير حجر صارمة تستمر حتى 9 مايو. ويفترض تخفيف الحجر اعتبارًا من يوم الأحد عبر السماح للأطفال تحت سن الرابعة عشرة بالخروج للتنزه بعد التزامهم البيوت لستة أسابيع.