الأمم المتحدة تحيي الذكرى الثلاثين لاتفاقية حقوق الطفل

الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريس, (أرشيفية : الإنترنت)

أحيت الأمم المتحدة اليوم الأربعاء، الذكرى الثلاثين لاتفاقية حقوق الطفل، تزامنا مع اليوم العالمي للطفل الذي يصادف العشرين من نوفمبر من كل عام، بعقد فعاليات عديدة في مقرها بنيويورك اشتملت على عروض موسيقية وغنائية قدمها عدد من النجوم الشباب.

وفي رسالته في هذه المناسبة، قال الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريس، إنه ولأول مرة في التاريخ، نصت اتفاقية حقوق الطفل صراحة على التزام عالمي مُلزم بكفالة الحقوق الأصيلة لكل فتاة وفتى، مشيرا إلى اعتراف جميع البلدان بأن الأطفال معرضون للأخطار أكثر من غيرهم، وفق بيان للأمم المتحدة اليوم.

وتابع أن وفيات الأطفال انخفضت بما يزيد على النصف، وتراجعت حالات التقزم على الصعيد العالمي، ومع ذلك، هناك ملايين الأطفال الذين ما زالوا يعانون من الحروب والفقر والتمييز والمرض، «في جميع أنحاء العالم، تتجلى لنا قوة الأطفال وروحهم القيادية فيما يقومون به من أنشطة الدعوة من أجل عالم أكثر استدامة للجميع».

ومع الاحتفال بالذكرى السنوية الثلاثين لهذه الاتفاقية التاريخية، حث غوتيريس جميع البلدان على الوفاء بوعدها لهم، داعيا إلى الانطلاق من المنجزات التي تحققت حتى الآن وتجديد الالتزام بإعطاء الأولوية للأطفال، قائلا: «لنكفل لكل طفل كل حق».

المزيد من بوابة الوسط