ثلث الأقاليم الأفغانية تعيش في إظلام جراء انقطاع الكهرباء بعد تدمير أبراج

أعلنت شركة الكهرباء الرئيسية في أفغانستان، الإثنين، أن الكهرباء انقطعت عن نحو ثلث البلاد بعد تدمير أبراج للجهد العالي في إقليم بغلان شمال البلاد في مطلع الأسبوع.

وقالت شركة كهرباء أفغانستان إن ثلاثة أبراج تنقل 220 كيلووات من الكهرباء المستوردة من أوزبكستان المجاورة دُمِّرت في هجمات يوم الأحد؛ مما قطع الكهرباء عن 11 من أقاليم البلاد البالغ عددها 34، منها العاصمة كابل، وفق «رويترز».

ولم تعلن أية جهة مسؤوليتها عن الهجمات التي جاءت مع تصاعد القتال في الأقاليم الشمالية بما فيها بغلان وسط تعثر جهود الولايات المتحدة وحركة «طالبان» للتوصل إلى اتفاق بشأن سحب آلاف الجنود الأميركيين من أفغانستان. وقالت الشركة إن مهندسين وصلوا من أقاليم مجاورة للعمل على إصلاح الأبراج.

وتنتج أفغانستان 25% فقط من احتياجاتها من الكهرباء وتعرضت خطوط نقل الكهرباء من أوزبكستان للهجمات مرارًا؛ مما أجبر السكان على الاعتماد على مولدات كهرباء باهظة الثمن تعمل بوقود الديزل.

المزيد من بوابة الوسط