مقتل محتجز رهائن على متن حافلة في ريو دي جانيرو برصاص الشرطة

أطلقت الشرطة النار على رجل كان يحتجز 31 راكبًا على متن حافلة في ريو دي جانيرو بالبرازيل ما أدى إلى مقتله، وفق ما أعلن ناطق باسمها، وذلك بعد أربع ساعات من بدء عملية احتجاز الرهائن على جسر يصل ريو بمدينة نيتيروي المجاورة.

وأعلن الكولونيل ماورو فلييس لقناة غلوبو «كان من الضروري إطلاق النار» على الرجل، موضحاً أن 31 شخصاً كانوا على متن الحافلة وليس 16 كما أفيد سابقاً، وفق «فرانس برس».