خامنئي يوجه رسالة «سياسية» إلى الحجاج رغم تحذير السعودية

وجه المرشد الإيراني علي خامنئي، اليوم السبت، رسالة إلى الحجاج لمناسبة وقوفهم على جبل عرفة.

وقال خامنئي، في رسالته، إن «القضية الفلسطينية هي أهم قضية للعالم الإسلامي وإن أميركا وأعوانها يهيئون الأرضية لصفقة القرن وهي ليست فقط جريمة ضد الفلسطينيين بل ضد الإنسانية»، داعيًا حجاج بيت الله الحرام إلى «مشاركة فعالة لإفشال صفقة القرن».

ونقل التلفزيون الرسمي عن المرشد الإيراني قوله في رسالة وجهها إلى الحجاج في يوم عرفة: «الخدعة التي يطلق عليها صفقة القرن، والتي يجري التمهيد لها من قبل أميركا الظالمة وأعوانها الخونة تشكل جريمة ليس بحق الشعب الفلسطيني فحسب، وإنما بحق المجتمع البشري».

وأضاف: «ندعو الجميع إلى مشاركة فعالة لإفشال هذا الكيد والمكر من قبل العدو». وقال التلفزيون، إن الرسالة قُرأت في تجمع للحجاج الإيرانيين. وطلب المسؤولون السعوديون من الحجاج التركيز على شعائر الحج، وحذروا من استغلالها في أغراض سياسية وذلك في خضم حروب بالمنطقة وتزايد حدة التوتر بين السعودية وإيران.

ولم يكشف البيت الأبيض النقاب بعد عن كامل خطة الرئيس الأميركي دونالد ترامب للسلام في الشرق الأوسط، التي تهدف إلى إنهاء الصراع بين إسرائيل وفلسطين ويعكف صهره ومستشاره غاريد كوشنر على صياغتها. ولم يقدم كوشنر حتى الآن سوى خطة استثمارات بقيمة 50 مليار دولار لإحياء الاقتصاد في الأراضي الفلسطينية والأردن ومصر ولبنان تتوقف على توصل الفلسطين والإسرائيل إلى تسوية سياسية لصراعهم القائم منذ عشرات السنين.

المزيد من بوابة الوسط