أنقرة تقترح على أميركا حلاً لأزمة «إس 400» الروسية

بعد إعلان وزارة الدفاع الأميركية «البنتاغون»، الإثنين الماضي، إيقاف شحن معدات متصلة بطائرات «إف 35» لأنقرة، تقدمت تركيا باقتراح تسعى من خلاله لتهدئة الأجواء المشحونة مع الولايات المتحدة.

وقال وزير الخارجية التركي، مولود تشاووش أوغلو، الأربعاء، إن بلاده اقترحت على الولايات المتحدة تشكيل «مجموعة عمل فنية» لتحديد ما إذا كانت منظومة الصواريخ الدفاعية الروسية «إس-400» تشكل خطرًا على العتاد العسكري التابع للولايات المتحدة أو حلف شمال الأطلسي «ناتو»، حسب ما ذكرت وكالة «رويترز».

ونشب خلاف بين الولايات المتحدة وتركيا؛ بسبب قرار أنقرة شراء المنظومة، التي لا تتوافق مع أنظمة الناتو، مما دفع واشنطن للتحذير من أن المضي قدمًا في الصفقة «قد يدفعها لفرض عقوبات».

وقال أوغلو، أمام لجنة في الولايات المتحدة، «نقترح على الولايات المتحدة تشكيل مجموعة عمل فنية، للتأكد من أن المنظومة لن تكون خطرًا على طائرات إف-35 (الأميركية) أو أنظمة حلف الناتو».

وكان وزير الخارجية التركي أكد أن بلاده ستشتري منظومة الصواريخ الروسية، رغم ضغوط الولايات المتحدة. وأضاف المسؤول التركي أمام منتدى أبحاث في واشنطن، حيث يشارك في احتفالات الذكرى السبعين لتأسيس حلف شمال الأطلسي، «صفقة منظومة إس-400 الصاروخية منتهية، ولن نتراجع عنها».