سكوبيي تبلغ الأمم المتحدة رسمياً بالاسم الجديد لمقدونيا الشمالية

تغيير اسم مقدونيا الشمالية على الحدود مع اليونان، 13 فبراير 2019. (أ ف ب)

تبلغت الأمم المتحدة رسميا من سكوبيي عاصمة جمهورية مقدونيا بالاسم الجديد لمقدونيا الشمالية كما أعلن الأربعاء مسؤول في الأمم المتحدة.

وأضاف طالبا عدم كشف هويته «لقد تبلغنا» بالاسم الجديد وسيتم إعلام مجلس الأمن والجمعية الوطنية بالأمر. وفي يونيو 2018، وقّعت اليونان ومقدونيا اتفاقا يهدف إلى إنهاء نزاع بينهما حول اسم الجمهورية الصغيرة. وهو ينص على تسمية هذا البلد البلقاني «جمهورية مقدونيا الشمالية». وقالت سكوبيي إن الاتفاق دخل الثلاثاء حيز التنفيذ.

وذكر المسؤول أنه يتوقع إبلاغ الأمم المتحدة مجددا الأربعاء. وكانت سكوبيي أعلنت سابقا توجيه رسالة إلى الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش لإبلاغه دخول الاتفاق حيز التنفيذ وأنه «سيتم إبلاغ شفهيا» الأمانة العامة للأمم المتحدة والدول الأعضاء ومنظمات دولية أخرى.

وغيرت الحكومة المقدونية إسم البلاد على موقعها الرسمي حيث كتب «حكومة جمهورية مقدونيا الشمالية» وعلى حسابها على تويتر. ويتوقع أن تغير السلطات اليوم لوحات الدخول إلى البلاد عند نقطة الحدود مع اليونان. وأنهى اتفاق بريسبا خلافا دبلوماسيا مستمرا منذ حوالى ثلاثة عقود بين الدولتين الجارتين ما يفتح الباب لانضمام مقدونيا إلى حلف شمال الأطلسي ولتقاربها من الاتحاد الأوروبي الذي كانت أثينا ترفضه حتى الآن.

ويرى القوميون اليونانيون أن اسم «مقدونيا» ينبغي أن يقتصر إطلاقه على المقاطعة اليونانية الواقعة شمال البلاد.

المزيد من بوابة الوسط