ماكرون يطير إلى بلجيكا بعد خلاف حول مقاتلات «أف-35»

الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون يستقبل رئيس وزراء بلجيكا شارل ميشال في قصر الاليزيه في باريس، 11 نوفمبر 2018. (فرانس برس)

يقوم إيمانويل ماكرون بزيارة دولة إلى بلجيكا في 19 و20 نوفمبر الجاري بعد ثلاثة أسابيع على قرار بروكسل شراء مقاتلات أميركية بدلًا من أوروبية، وهو خيار «أسف» له الرئيس الفرنسي.

وكان ماكرون قال في 26 أكتوبر إن القرار «مخالف استراتيجيًا للمصالح الأوروبية». وقبل ذلك، أعلنت الحكومة البلجيكية أنها اختارت شراء 34 مقاتلة «إف-35» أميركية لاستبدال أسطولها المتقادم من طائرات «إف-16»، على حساب مقاتلات «رافال» الفرنسية، وفق «فرانس برس».

وغالبًا ما يبدو ماكرون ورئيس وزراء بلجيكا شارل ميشال متفقين خلال القمم الأوروبية في بروكسل. وسيلتقيان الإثنين في العاصمة البلجيكية والثلاثاء في جامعة لوفان-لانوف في إطار زيارة تستغرق يومين للرئيس الفرنسي تلبية لدعوة ملك بلجيكا بحسب برنامج القصر الملكي.

المزيد من بوابة الوسط