واشنطن تهدد بفرض عقوبات على تركيا إذا لم يتم الإفراج عن القس برانسون

أعلن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس الخميس أن الولايات المتحدة ستفرض «عقوبات» على تركيا إذا لم تتخذ «تدابير فورية للإفراج» عن القس الأميركي أندرو برانسون الذي وضعته أنقرة قيد الإقامة الجبرية بعد طول اعتقال.

وقال بنس خلال اجتماع وزاري في واشنطن حول تعزيز الحرية الدينية إن «الإقامة الجبرية خطوة أولى مرحب بها لكنها غير كافية».

وأضاف: «القس برانسون الذي تتهمه تركيا ب الإرهاب والتجسس يستحق أن يكون حرًا».

يذكر أن محكمة تركية أمرت، أمس الخميس، بوضع القس الأميركي أندرو برانسون الذي يحاكم بتهمتي «الإرهاب والتجسس» قيد الإقامة الجبرية.

وبرانسون، الذي تسببت قضيته في توتر العلاقات بين أنقرة وواشنطن، موقوف منذ ديسمبر 2016، وأمرت محكمة في أزمير غرب تركيا الأسبوع الماضي بإبقائه في التوقيف الاحترازي.

المزيد من بوابة الوسط