الآلاف من مؤيدي النظام يتظاهرون في إيران

تجمّع عشرات الآلاف من الأشخاص في عدد من المدن الإيرانية الأربعاء، للتعبير عن دعمهم للنظام وإدانة «الاضطرابات»، بعد أيام من التحركات الاحتجاجية التي تخللتها أعمال عنف دامية في الأيام الأخيرة.

ورفع المتظاهرون لافتات تدين «مثيري الشغب»، وهم يرددون هتافات مؤيدة لمرشد الجمهورية آية الله علي خامنئي، وأخرى من بينها «الموت لأميركا» و«الموت لإسرائيل» و«الموت للمنافقين»، في إشارة إلى حركة «مجاهدي خلق» التي تتهمها السلطات الإيرانية بتأجيج أعمال العنف.

وبثَّ التلفزيون الرسمي لقطات مباشرة لمسيرات خصوصًا في الأحواز (جنوب غرب) واراك (وسط) وإيلام (غرب) وكرمنشاه (غرب) وغرغان (غرب)، وفق «فرانس برس».

وتشهد إيران منذ أيام تظاهرات على الصعوبات الاقتصادية وضد السلطة. قُـتـل فيها نحو 21 شخصًا على الأقل منذ بداية التظاهرات في 28 ديسمبر في مشهد (شمال شرق).

وقالت وكالة الأنباء القريبة من الإصلاحيين «إيلنا»، في وقت متأخر من مساء الثلاثاء: «لم تنشر أي معلومات عن مواجهات أو اعتقالات في طهران».

وفي الوقت نفسه، ذكر الموقع الإلكتروني للتلفزيون الحكومي أن شخصين في محافظة أصفهان أطلقا النار على مركز للشرطة بالقرب من البلدية ومصرف في مدينة لينجان، لكن الحادث لم يسفر عن إصابات.

ومساء الاثنين، شهدت مدن عدة في أصفهان أعمال عنف أودت بحياة تسعة أشخاص. وأعلنت السلطات توقيف عددٍ من «مثيري» الاضطرابات في مناطق مختلفة، وخصوصًا كرج (غرب طهران) وإسلام آباد غرب وكرمنشاه.

وتفيد أرقام نشرتها السلطات بأن 450 شخصًا أوقفوا في طهران منذ مساء السبت ومئات آخرين في المحافظات الأخرى.

المزيد من بوابة الوسط