ترامب يطالب المحققين بتوجيه الاتهامات إلى هيلاري كلينتون بشأن التدخل الروسي

رفض الرئيس الأميركي دونالد ترامب، اليوم الاثنين، الاتهامات الموجهة لثلاثة من مستشاريه في حملته الانتخابية، مؤكدًا أن «لا تواطؤ» مع روسيا. ودعا المدعين للتركيز على منافسته السابقة في الانتخابات هيلاري كلينتون. وكتب ترامب في تغريدته «ليس هناك أي تواطؤ».

وتوجه المدير السابق لحملة ترامب الانتخابية، بول مانافورت، الذي وجه إليه 12 اتهامًا بينها التآمر ضد الولايات المتحدة والإدلاء بإفادات كاذبة وعدم كشف حسابات يملكها في الخارج لمكتب التحقيقات الفدرالي، وسيمثل أمام القضاء. وكتب الرئيس الأميركي «عفوًا لكن ذلك حدث قبل سنوات من مشاركة بول مانافورت في حملة ترامب»، قبل أن يهاجم مجددًا منافسته كلينتون. وكتب «لماذا لا تستهدف هيلاري الحقيرة والديمقراطيين؟».

لكن في هاتين التغريدتين لا يأتي ترامب على ذكر العضو السابق في فريق حملته جورج بابادوبولوس الذي اعترف بأنه كذب على محققي مكتب التحقيقات الفدرالي.

المزيد من بوابة الوسط