السعودية تستثمر مليار دولار في السياحة الفضائية

أعلن صندوق الاستثمارات العامة في السعودية، الخميس، استثمارًا بقيمة مليار دولار في شركة «فيرجن غالاكتيك» للسياحة الفضائية للملياردير البريطاني ريتشارد برانسون.

وصدر الإعلان على هامش منتدى حول الاستثمارات في الرياض بعد نحو شهر من إعلان مؤسس مجموعة «فيرجن» أنه سيستثمر في مشروع البحر الأحمر الذي يهدف إلى تحويل 50 جزيرة سعودية إلى مقاصد سياحية فاخرة.

وقال برانسون: «هذا الاستثمار سيمكننا من تطوير الجيل المقبل من عمليات إطلاق الأقمار الصناعية وتسريع برنامجنا من أجل سفر أسرع من الصوت».

وأضاف الملياردير أن فيرجين غالاكتيك سينطلق بعد «أشهر فقط» إلى الفضاء، وعلى متنه عدد من الأشخاص كما أن شركته الأخرى «فيرجن أوربت» ستبدأ وضع الأقمار الصناعية حول الأرض.

وكان برانسون كشف العام الماضي النقاب عن سفينة فضاء تجارية جديدة أثناء حفل في كاليفورنيا، وأكدت شركته أن رحلات الفضاء التجارية لن تكون متاحة حتى يتم التأكد من القيام بها بكل أمان.

لكن جهود الشركة واجهت نكسة كبيرة عندما تفككت النسخة الأولى من «سبايس شب تو» فوق صحراء موهافي في كاليفورنيا في أكتوبر 2014.

ويبدو الاستثمار السعودي ضمن تعاون مع برانسون، الذي أشاد بالإصلاحات الاقتصادية والاجتماعية التي يقودها ولي العهد، الأمير محمد بن سلمان.

وقال برانسون أمام المنتدى في الرياض: «أشعر بحماسة كبيرة حيال السعودية. في آخر مرة كنت هنا نظرت إلى الجمهور، لم أتمكَّن من رؤية سوى رجال، أما الآن فإنني أرى الرجال والنساء يجلسون معًا».

المزيد من بوابة الوسط