مقتل 11 شخصًا في انفجار سيارة مفخخة ببغداد

قتل 11 شخصًا على الأقل وأصيب 26 آخرون بجروح الاثنين في انفجار سيارة مفخخة كانت مركونة في مدينة الصدر، ذات الغالبية الشيعية في شرق بغداد.

وقال ضابط برتبة رائد في الشرطة لـ«فرانس برس» إن «سيارة مفخخة انفجرت في داخل سوق لبيع الخضار في مدينة الصدر مما أسفر عن مقتل 11 شخصًا وإصابة 26 بجروح».

ووقع الانفجار حوالى العاشرة والنصف صباحًا قرب سوق بيع الخضار الرئيس في منطقة جميلة الواقعة في مدينة الصدر. وأشار ضابط الشرطة إلى وجود عدد من عناصر الأمن بين القتلى والجرحى، دون الإشارة لتفاصيل أكثر.

وأدى الانفجار إلى دمار كبير داخل السوق حيث تناثرت البضائع على الأرض واختلطت بدماء الضحايا، بحسب مصور «فرانس برس» الذي وصل إلى موقع التفجير.

وأكدت مصادر طبية في مستشفيات الإمام علي والصدر العام، كلاهما في مدينة الصدر، حصيلة الضحايا. ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم الذي يحمل بصمات تنظيم «داعش».

وتعد مدينة الصدر أبرز وأكبر الأحياء الشيعية في بغداد، ويشارك عدد كبير من أبنائها في قوات الحشد الشعبي التي تقاتل إلى جانب قوات الأمن لمحاربة تنظيم «داعش»، وتزامن الهجوم مع تنفيذ القوات العراقية، بدعم التحالف الدولي بقيادة واشنطن، عملية كبيرة لاستعادة السيطرة على قضاء تلعفر أحد آخر أكبر معاقل التنظيم في محافظة نينوى، شمال العراق.

المزيد من بوابة الوسط