«العليا البريطانية» ترفض محاكمة بلير عن دوره في حرب العراق

رفضت المحكمة العليا البريطانية طلبًا بمحاكمة رئيس وزراء بريطانيا السابق توني بلير، بسبب دوره في الحرب على العراق.

وكان الفريق عبدالواحد شنان الرباط، رئيس أركان الجيش العراقي السابق، سعى إلى تشكيل هيئة ادعاء خاصة للتحقيق مع بلير.

ويتهم الرباط رئيس الوزراء البريطاني السابق بارتكاب «جريمة عدوان» بجر بلاده إلى غزو العراق العام 2003. ولا يوجد في قوانين إنجلترا وويلز أي شيء يتعلق بـ«جريمة عدوان».

وقالت المحكمة إنه «ليس هناك احتمال أن تنجح هذه القضية ضد بلير»، بحسب «بي بي سي».

وقد طالب الرباط أيضًا بمحاكمة وزير الخارجية السابق جاك سترو والمدعي العام السابق لورد جولدسميث.

ويسعى المسؤول العسكري العراقي السابق لإجراء مراجعة قضائية في محاولة لإقناع المحكمة العليا، وهى أعلى محكمة في المملكة المتحدة، بإلغاء حكم صادر عن مجلس اللوردات العام 2006. ويقول هذا الحكم إنه لا يوجد شيء اسمه «جريمة عدوان» في قانون إنجلترا وويلز.

المزيد من بوابة الوسط