أول تعليق لروسيا على قرار قطع العلاقات الدبلوماسية مع قطر

أعلن الكرملين، اليوم الاثنين، أن من مصلحة روسيا أن يكون الوضع في الخليج «مستقرًّا وسلميًّا»، وذلك في تعليق على قرار عدد من الدول العربية قطع العلاقات الدبلوماسية مع قطر.

وقال الناطق باسم الكرملين ديمتري بيسكوف، في مؤتمر صحفي عبر الهاتف، إن موسكو تأمل أيضًا ألا يؤثر الخلاف الدبلوماسي الحالي مع الخليج على «العزم المشترك» في الحرب على «الإرهاب الدولي»، وفقا لما أوردته «رويترز».

وقطعت السعودية ومصر والإمارات والبحرين واليمن علاقاتها الدبلوماسية مع قطر اليوم، متهمةً إياها بمساندة «الإرهاب»، كما علقت هذه الدول حركة الانتقال الجوي والبحري والبري مع قطر. وأعلنت الحكومة الموقة في ليبيا أيضًا قطع العلاقات مع الدوحة.

من ناحية أخرى، دعت كل من تركيا وإيران إلى الحوار من أجل حل الخلاف الدبلوماسي مع قطر، حيث قال وزير الخارجية التركي، مولود تشاوش أوغلو، خلال مؤتمر صحفي في أنقرة: «يمكن أن تحصل مشاكل بين الدول، لكن يجب أن يتواصل الحوار».

فيما قال الناطق باسم الخارجية الإيراني، بهرام قاسمي، «لحل الخلافات الإقليمية والخلاف الراهن، يتعين عليهم انتهاج الأساليب السلمية والحوار الشفاف والدبلوماسية».