صهر ترامب يلتقي في أربيل رئيس كردستان العراق

التقى جاريد كوشنر، صهر الرئيس الأميركي دونالد ترامب ومستشاره، الثلاثاء، في أربيل رئيس كردستان العراق مسعود بارزاني يرافقه مسؤول عسكري أميركي رفيع، في اليوم الثاني من زيارتهما للعراق.

وتظهر زيارة كوشنر للعراق ثقة الرئيس الأميركي به بعدما بات أحد أقوى الشخصيات في واشنطن رغم افتقاره إلى الخبرة السياسية قبل انتخاب ترامب.

والتقى كوشنر في أربيل، عاصمة كردستان العراق، العديد من المسؤولين المحليين في مقدمهم الرئيس بارزاني ورئيس الوزراء نيجرفان بارزاني ونجل رئيس الإقليم مسرور بارزاني، يرافقه رئيس أركان الجيوش الأميركية جوزف دانفورد، بحسب «فرانس برس».

ولم يدع الصحفيون لتصوير الاجتماع الذي وصفه مسرور بارزاني على حسابه في تويتر بأنه كان «مثمرًا»، مشيرًا إلى أنه تم خلاله «البحث في التقدم المحرز في الحملة ضد تنظيم داعش وخطط اليوم التالي لتحرير الموصل من التنظيم الجهادي».

والاثنين، التقى كوشنر ودانفورد رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي ووزير الدفاع عرفان الحيالي في بغداد وتم البحث في عملية التصدي لتنظيم «داعش».

وتواصل القوات العراقية هجومها الذي بدأته في 19 فبراير لاستعادة الشطر الغربي من مدينة الموصل، آخر معقل للجهاديين في العراق. وتشارك القوات الكردية في هذه المعركة لكنها لا تقاتل داخل المدينة.

المزيد من بوابة الوسط