أكبر صحيفة ألمانية مهاجمة إردوغان: «مصاب بجنون السُلطة»

هاجمت أكبر صحيفة ألمانية «بيلد»، الرئيس التركي رجب طيب إردوغان في افتتاحية الأربعاء، على صفحتها الأولى، واعتبرته شخصًا غير مرغوب فيه في ألمانيا.

واتهمت الصحيفة الرئيس التركي «بتعريض استقرار أوروبا للخطر عبر جنون السلطة لديه».

ونشرت الصحيفة على صفحتها الأولى صورة للرئيس التركي وبدت عليه علامات الانزعاج تحت عنوان «بيلد تقول لإردوغان الحقيقة في وجهه».

وكتبت الصحيفة الألمانية التي تبيع مليون نسخة يوميًا، متوجهة إلى أردوغان: «أنت لست ديمقراطيًا وأنت تسيء لبلادك! وليس مرحبًا بك هنا!».

وأضافت: «في ظل جنونه بالسلطة، يؤلب إردوغان المصاب بجنون العظمة الأتراك ضد أوروبا»، متهمة الرئيس التركي الذي وصفته بأنه «رجل البوسفور الصغير، بتدمير بلاده».

وتخوض أنقرة مواجهة مع عدة دول أوروبية في مقدمها ألمانيا وهولندا بعد منع وزراء أتراك من المشاركة في تجمعات تأييد لإردوغان قبل الاستفتاء المرتقب في 16 أبريل حول توسيع سلطاته الرئاسة.

واتهم إردوغان برلين باللجوء إلى ممارسات «نازية ودعم الإرهابيين عبر استقبالها ناشطين من الأكراد إلى جانب أشخاص يشتبه بضلوعهم في محاولة الانقلاب الفاشلة ضده في منتصف يوليو الماضي».

المزيد من بوابة الوسط