البيت الأبيض: ترامب يريد تحقيقًا حول تسريب وثائق سرية

أعلن البيت الأبيض، الاثنين، أن دونالد ترامب يريد أن يحقق الكونغرس الأميركي حول تسريب وثائق سرية بعدما طلب نهاية الأسبوع تحقيقًا مماثلاً إثر اتهامه الرئيس السابق باراك أوباما بإصدار أمر بالتنصت عليه.

وأوضح الناطق باسم البيت الأبيض، شون سبايسر، أنه بحث مع الرئيس الأميركي قضية التنصت، وما أثارته من شكوك حيال حقيقة الوقائع، موضحًا أن ترامب يرغب في توسيع تحقيق برلماني منفصل حول شبهات بتدخل لروسيا في الانتخابات الرئاسية الأميركية، بحسب «فرانس برس».

لكن الرئيس الجمهوري للجنة الاستخبارات في مجلس النواب، ديفن نيونز، أوضح الأسبوع الفائت أن موضوع تسريب الوثائق السرية يندرج في إطار صلاحيات التحقيق حول التدخل الروسي.

وفي شكل مفاجئ السبت، اتهم ترامب سلفه أوباما بأنه أمر بالتنصت عليه في نوفمبر قبيل الانتخابات الرئاسية. لكن الناطق باسم أوباما نفى هذا الأمر جملة وتفصيلاً ومثله رئيس الاستخبارات الأميركية إبان ولاية أوباما جيمس كلابر.

 

المزيد من بوابة الوسط