طائرة مملوكة لنجل رئيس جزائري سابق تنجو من كارثة

نجت طائرة تعود ملكيتها لشركة خاصة بنجل الرئيس الجزائري الراحل الشاذلي بن جديد من كارثة، كادت تصيبها صباح اليوم الأحد، بمطار حاسي مسعود شرق الجزائر.

وشهد المطار حالة طوارئ وهلع كبيرة بعد أن فقدت طائرة تابعة لشركة «ريد ماد» المملوكة لنجل بن جديد إحدى عجلاتها، وكان على متنها قائد الطائرة وثلاثة متدربين، حيث حلقت الطائرة في الجو حتى نفاد الوقود، وبعد مجهودات كبيرة من قائد الطائرة تمكن هذا الأخير من الهبوط بسلام، وفق ما أفادت مصادر جزائرية.

وقالت المصادر إن الطائرة المخصصة لنقل عمال الشركات البترولية وكذا لتدريب الطيارين، تابعة للشركة الجزائرية «ستار للطيران»، التي تم إنشاؤها في 2001، بعد شراكة مع المجمع السويسري «زيمكس» والمجمع الجزائري «ريد ماد» المملوك لنجل الرئيس الراحل الشاذلي بن جديد.