أردوغان: ستتحسن علاقتنا بأميركا في عهد ترامب

توقع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن تتحسن وتيرة العلاقات مع الولايات المتحدة، بعد تنصيب الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب، لافتًا إلى أن البلدين سيتمكنان من التوصل لتوافق بشأن القضايا الإقليمية.

وأضاف أردوغان: «أعتقد أننا سنسرع وتيرة الحوار عندما يتولى ترامب المنصب، أعتقد أننا سنتوصل إلى توافق مع ترامب خاصة فيما يتعلق بالقضايا الإقليمية»، وفق ما ذكرت وكالة «رويترز». من جانبه، قال وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو إنه يعتقد أن ترامب «لن يرتكب نفس الأخطاء التي ارتكبتها إدارة الرئيس باراك أوباما في العلاقات مع تركيا»، متوقعًا أن تسلم واشنطن رجل الدين المقيم في أميركا، فتح الله غولن، وأن تنهي تعاونها مع وحدات حماية الشعب الكردية في سورية.

يذكر أن العلاقات بين البلدين تدهورت بشدة منذ محاولة الانقلاب الفاشلة التي شهدتها تركيا في يوليو، إذ يتهم أردوغان، غولن، بالوقوف وراء محاولة الانقلاب، ويطالب بأن يتم تسليمه لتركيا، فيما ينفي غولن صلته بتلك الأحداث. كما أن الدعم الذي قدمته الولايات المتحدة لمسلحين أكراد يقاتلون داعش في سورية، أثار غضب تركيا، إذ تعتبر أنقرة هؤلاء المسلحين الأكراد امتدادًا لحزب العمال الكردستاني الذي يقاتل منذ ثلاثة عقود لإقامة حكم ذاتي للأكراد في جنوب شرق تركيا.