ألمانيا: تفتيش مهاجري شمال أفريقيا في رأس السنة «قرار صائب»

اعتبرت شرطة مدينة كولونيا الألمانية أن قرار تفتيش واستجواب المهاجرين من شمال أفريقيا ليلة رأس السنة السبت الماضي كان قرارًا صائبًا، رافضة وصف هذا القرار بأنه قائم على أساس عنصري، وفق «بي بي سي».

وأرجع مدير شرطة المدينة تفتيش نحو 650 رجلًا من دول شمال أفريقيا إلى أن «بعضهم كان يتصرف بعدوانية». وانتشرت الشرطة بشكل كبير لتأمين احتفالات رأس السنة السبت، وتم استهداف المهاجرين من شمال أفريقيا بشكل خاص، وذلك بعد تعرض المئات من النسوة والفتيات إلى تحرش جنسي في ليلة رأس السنة قبل الأخيرة.

ووقعت معظم حالات التحرش قرب محطة السكك الحديد الرئيسية في كولونيا وقرب كاتدرائية المدينة. وقال مراسل لبرنامج التلفزيون الألماني الإخباري إن «الإجراءات الأمنية كانت من الشدة بحيث فقدت المناسبة أجواء الفرح التي تتسم بها عادة».

ولم تتمكن الشرطة في العام الماضي من الوصول إلى المتهمين في أحداث التحرش، التي وقع أغلبها في الظلام، وسط الحشود.