سبعة قتلى في هجوم انتحاري ببغداد

قتل سبعة أشخاص وأصيب أكثر من 20 آخرين بجروح في هجوم انتحاري بحزام ناسف في بغداد، الثلاثاء، حسب مصادر أمنية وطبية.

القوات العراقية تستعد لتحرير ما تبقى من الموصل من سيطرة «داعش» بعد استعادة معظم المناطق التي استولى عليها التنظيم سابقًا

وقال ضابط برتبة عقيد في الشرطة «قتل سبعة أشخاص وأصيب 20 آخرون بجروح في هجوم انتحاري بحزام ناسف استهدف المدنيين في سوق شعبي». ووقع الهجوم في منطقة بغداد الجديدة ذات الغالبية الشيعية. ولم تتبن أية جهة مسؤوليتها عن الهجوم.

ويأتي الهجوم بعد يومين على مقتل ستة أشخاص بتفجير مماثل استهدف تجمعًا للمواطنين في حي الإسكان الواقع في غرب بغداد، وتبناه تنظيم الدولة الإسلامية. وتشهد بغداد منذ السبت، إجراءات أمنية غير مسبوقة أدت إلى ازدحامات مرورية خانقة بلغت معها طوابير السيارات كيلومترات عدة.

وتستعد القوات العراقية لشن هجوم كبير على مدينة الموصل، أبرز معاقل «داعش» في البلاد وآخرها بعد استعادة معظم المناطق التي استولى عليها قبل أكثر من عامين.

المزيد من بوابة الوسط