مسلحون يهاجمون خط أنابيب رئيسيًا في دلتا النيجر

هاجمت مجموعة مسلحة البنى التحتية للنفط والغاز في جنوب نيجيريا للمرة الثالثة هذا الأسبوع، واستهدف الهجوم خط أنابيب نيمبي الذي ينقل الخام للتصدير.

وتهاجم مجموعة «منتقمو دلتا النيجر» المنشآت النفطية في نيجيريا منذ أشهر من خلال عمليات تفجير أدت إلى خفض إنتاج البلاد من 2.2 مليون برميل يوميًا إلى 1.4 مليون برميل يوميًا وهو أدنى مستوى منذ 20 عامًا، بحسب «فرانس برس».

وقال رئيس مجلس إدارة لجنة نيمبي للغاز والنفط نينجي جيمس: «علمت بوقوع هجوم بالديناميت على خط الأنابيب»، وأعلنت مجموعة «منتقمو دلتا النيجر» اليوم مسؤوليتها عن الهجوم في تغريدة على تويتر.  ووقعت هجمات نسبت إلى المجموعة هذا الأسبوع تم خلالها تفجير أنابيب تابعة لشركة شيفرون ولشركة النفط والغاز الحكومية.

وتطالب هذه المجموعة بتوزيع أكثر عدلاً لثروات البلاد للمنطقة الجنوبية الفقيرة والملوثة.  وتزعم الجماعة أن الشعب له الحق في غالبية الثروة النفطية في جنوب البلاد، وتخطط لإقامة دولة مستقلة في شمال البلاد بحلول أكتوبر 2016، طبقًا لبياناتها على الإنترنت.

وردًا على عمليات التخريب التي تلحق خسائر بعائدات الحكومة التي تواجه تضخمًا وركودًا اقتصاديًا، دعا مسؤولو الحكومة في جنوب البلاد الرئيس محمد بخاري إلى إجراء حوار سلمي مع مجتمعات دلتا النيجر بدلاً من استخدام القوة العسكرية، من أجل عودة إنتاج النفط إلى سابق عهده.

المزيد من بوابة الوسط