«مرسيدس» توقف تطوير المحركات الهجينة

«مرسيدس» توقف تطوير المحركات الهجينة بالقابس

أعلنت شركة «مرسيدس»، بشكل رسمي، قرارها وقف تطوير المحركات الهجينة بالقابس الجديدة في المستقبل.
جاء الخبر خلال تصريحات رسمية على هامش فعاليات معرض ميونيخ 2021 للسيارات، بغرض صب جميع الجهود في تطوير السيارات الكهربائية، وذلك وفقًا لموقع «موتوراتي».

«مرسيدس» ستواصل دعمها المحركات الهجينة بالقابس الحالية حتى نهاية عمرها، مثل المحرك المستخدم في مرسيدس AMG GT 63 SE كوبيه الخارقة، ولكن لا تريد «مرسيدس» استثمار أي أموال إضافية في أنظمة هجينة جديدة بالقابس.

الكثير من شركات السيارات تعتبر تقنية الهايبرد بالقابس بمثابة مرحلة انتقالية تمهد لتطور تقنيات البطاريات بشكل كافٍ بالتوازي مع تحسن البنية التحتية الكهربائية للانتقال إلى الكهرباء بشكل حصري.

وأعلنت «مرسيدس» في سبتمبر 2019، إيقافها تطوير محركات البنزين الجديدة، وإيقاف نواقل الحركة اليدوية في 2020، وستقتصر على بيع السيارات الكهربائية فقط في أوروبا وأميركا الشمالية واليابان بداية من 2030 مع الاستمرار ببيع محركات الاحتراق الداخلي في أسواق أخرى مثل الشرق الأوسط.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط