مدينة فلورنسا مهد الموضة الإيطالية قبل ميلانو

القاهرة - بوابة الوسط |
عرض أزياء ضمن أسبوع للموضة الرجالية في فلورنسا (ف ب) (photo: )
عرض أزياء ضمن أسبوع للموضة الرجالية في فلورنسا (ف ب)

عادة ما ترتبط الأناقة الإيطالية بمدينة ميلانو وأسابيع الموضة فيها، إلا أن شهرة «صنع في إيطاليا» بدأت في فلورنسا ولا تزال تشع من خلال معرض «بيتي وومو» الذي يفتح أبوابه الثلاثاء.

فكما في كل عام ستتحول عاصمة توسكانة، حتى الجمعة المقبل، إلى عاصمة الموضة الرجالية مع عروض للملابس الجاهزة تتوزع على أربعة أيام وتقدِّم آخر الصيحات للرجال، وفقًا لوكالة الأنباء الفرنسية.

وتعتبر ملتقى رئيسيًّا للشراة والمدونين والمؤثرين الآخرين الذين يتوافدون سنويًّا بأعداد متزايدة إلى فورتيتزا دا باسو الحصن العائد إلى القرن الخامس عشر، حيث يقام الحدث.

وتعرض نحو 1200 ماركة مجموعاتها للخريف والشتاء في الدورة الثالثة والتسعين من هذا الأسبوع التي سيكون نجمها المصمم كارل لاغرفيلد.

باتت فلورنسا على مرِّ السنين مرجعًا للأناقة الرجالية، ونظمت أول عروضها للأزياء العام 1951

وباتت فلورنسا على مرِّ السنين مرجعًا للأناقة الرجالية، ونظمت أول عروضها للأزياء العام 1951 تحت إشراف غوفاني باتيستا جورجيني، وهو رجل أعمال مصدِّر منتجات حرفية إيطالية إلى الولايات المتحدة.

وبرزت يومها دور أزياء غير معروفة للجمهور مثل سيمونيتا وبوتشي وفونتانا وكابوتشي مثيرة حماسة فورية.

ومن القرن الثاني عشر إلى القرن السابع عشر، كانت فلورنسا تضم 21 مؤسسة للفنون وللحرف وهي جمعيات علمانية تدافع عن مصالح هذه المجموعات الغنية والنافذة للنشاطات المهنية وعن مهاراتها.

وكانت أقوى هذه المؤسسات التي تعنى بالفنون الرئيسية، تهيمن عليها مهن النسيج، ومن أهمها كاليمالا التي تشرف على استيراد الأقمشة الخام وتحوِّلها وتصدرها بعد تحويلها إلى أقمشة أنيقة، ومؤسسات الصوف والحرير، وكانت هذه الأخيرة تتنافس على إقامة أجمل المنشآت الهندسية والفنية في المدينة.

وتثبت فلورنسا اليوم موقعها على خريطة الموضة من خلال منتجات حرفية محلية متطورة، وقربها من براتو التي توفر الأمشة إلى أوساط الأزياء الجاهزة.

يضاف إلى ذلك وجود مميزات تاريخية وتفوق تقني مثل «أنتيكو سيتيفيسيو فيورنتينو»وهي مصنع للحرير أنشئ العام 1786، حيث لا تزال الأقمشة تصنع يدويًّا بواسطة أنوال كانت تملكها كبرى العائلات النبيلة في المدينة.

أضف تعليق

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني وسنحافظ على خصوصية المعلومات