Atwasat

«الوسط» في قلب المشوار العالمي لـ«القرقني والزناد»

القاهرة - بوابة الوسط الأربعاء 07 ديسمبر 2022, 12:21 مساء
alwasat radio

واكبت جريدة «الوسط» مشوار البطولات والتتويج لبطلي ليبيا في كمال الأجسام والملاكمة، وأخيراً تحصل النجم الليبي كمال القرقني على المركز الثاني في بطولة «تامبا برو» الدولية لبناء الأجسام في الولايات المتحدة الأميركية، بعدما أثبت القرقني جدارته في مسابقة بناء الأجسام في الوزن المفتوح، وأنه لا يزال متألقاً رغم تجاوزه عامه الـ50، وظهر في أبهى صورة عضلية سواء «تنشيف وسيمترية وتناسق»، كما واصل الملاكم الليبي، مالك الزناد، الانطلاق نحو العالمية بقوة، عبر مشوار حافل بالانتصارات المتوالية، وكان آخرها فوزه بالضربة القاضية أمام خصمه المونتنيغري ألمير سكريليغ في بلجيكا، ونقلت قناة «الوسط» المباراة نقلاً حصرياً، وتابعها جمهور في طرابلس عبر شاشة كبيرة نصبت خصيصاً بميدان الشهداء، ليكون الفوز رقم 18 في مسيرته، منها 17 بالضربة الفنية القاضية.

مشوار كمال القرقني مع كمال الأجسام
جاء تتويج كمال القرقني بالميدالية الفضية بعد منافسة قوية جداً مع أبطال عالميين، ليحقق لقباً جديداً يضاف إلى مسيرته الحافلة بالألقاب والبطولات العالمية المتنوعة، ويأمل البطل الليبي في التحضير والاستعداد بكل قوة من أجل استعادة لقب «مستر أوليمبيا 2022» في وزن الـ212 كلغ بالولايات المتحدة الأميركية، وجاء ترتيب المراكز الأربعة الأولى: الأول أكيم ويليامز والثاني كمال القرقني والثالث كوينتون إريا والرابع جوزيف ماكي، سبق وتوج البطل العالمي الليبي كمال القرقني بالقلادة البرونزية بعد أن حل ثالثاً في منافسة شرسة وقوية وصمود وظهور مشرف يرضي جمهور الرياضة حول العالم في لعبة بناء الأجسام، وتوج البطل العالمي كمال القرقني بعديد القلادات في «مستر أولمبيا»، حيث توج باللقب والميدالية الذهبية العام 2019 والفضية العام 2020 والبرونزية العام 2018 والبرونزية العام 2021.

- للاطلاع العدد «367» من جريدة «الوسط».. اضغط هنا

وحرص النجم العالمي المصري رامي السبيعي الشهير بـ«بيغ رامي» بطل «مستر أوليمبيا 2021»، على الإشادة بأسطورة اللعبة، الليبي كمال القرقني، وتحدث رامي عن دور القرقني في حياة لعبة كمال الأجسام عموماً، مطالباً إياه بعدم التوقف والاستمرار، واصفاً النجم الليبي الكبير بأنه إعجاز وتاريخ لن يطوله أي لاعب في الوطن العربي.
وأحرز البطل الليبي العالمي كمال القرقني ذهبية بطولة «أرنولد كلاسيك» للمحترفين 2018 لبناء الأجسام التي أُقيمت في الولايات المتحدة الأميركية بعد احتلاله المركز الأول من بين العديد من رياضيي العالم، وتعد هذه هي أول ذهبية تسجل باسم رياضي ليبي في هذه البطولة التي تحمل اسم بطل العالم في بناء الأجسام أرنولد شوارزنيغر، وتقام المنافسات في أواخر فبراير أو أوائل مارس بكولومبس، أوهايو، الولايات المتحدة الأميركية، وتعتبر «أرنولد كلاسيك» من أكبر بطولات كمال الأجسام مادياً بعد «مستر أولمبيا»، حيث إن الجائزة الأولى في 2017 وصلت إلى 130 ألف دولار نقداً، وسيارة من نوع «هامر»، وساعة «روليكس».

ويعد البطل الليبي كمال القرقني من أهم اللاعبين على الساحة، كونه صاحب بطولة العالم لأكثر من خمس مرات فاز بها، كما يعد من أقوى وأفضل الأجسام العربية في الفترة الأخيرة، فلم يستطع أي بطل عربي منازلته والتغلب عليه، باستثناء البطل المغربي محمد زكريا الذي تغلب عليه مرة واحدة العام 2013 في المغرب، وحقق المركز الأول في فئة وزن أكثر من الـ100كغم.

مالك الزناد وعالمية الملاكمة
في مارس الماضي، حرص الزناد، المصنف 90 عالمياً، على الاحتفال وسط أبناء بلده في غرفة تغيير الملابس، عقب نصره بالقاضية على حساب الملاكم الروسي نيهاروف الشهير بـ«المدمر»، والمصنف 77 عالمياً، في مباراة أُقيمت في بلجيكا، وسط تجهيزات غير عادية للحدث الكبير، فكان الزناد في الموعد، ومارس هوايته في تحقيق الفوز بالقاضية الـ16 محرزاً الفوز الـ17 في مسيرته، وواحدة بالنقاط، وجاءت القاضية أمام الخصم الروسي في الجولة التاسعة، ليؤكد جدارته وموهبته كواحد من نجوم اللعبة على مستوى العالم، منطلقاً من رحم المعاناة، بعد أن رسم لنفسه طريق البطولات والانتصارات.

الزناد حرص على مشاركة جمهوره الليبي والعالمي، بعد أن بات الزناد مطروحاً بقوة على الساحة العالمية، كأحد الوجوه الصاعدة بشكل جيد في عالم الملاكمة، ورغم حالة الإرهاق التي بدا عليها الزناد، فإنه يحرص على الاحتفال في كل مرة والهتاف لبلده ليبيا وسط أبناء وطنه، وبدأ الزناد مسيرته الاحترافية بمالطا في العام 2015 بالفوز على بطل مالطا، وواصل بعدها تألقه في مجال الاحتراف بعروض رائعة وسلسلة من الانتصارات وصلت إلى 17 انتصاراً أغلبها بالضربة الفنية القاضية، أبرزها فوزه على البريطانيين ويلمز وجريمن أساري، والسلوفاكي ميتشيل، والكاميروني تشامبا.

كان للزناد ظهور مميز في نزاله أمام منافسه أندريه في مالطا، في يوليو قبل الماضي، قبل أن تتسبب جائحة «كورونا» في تأخير ظهور البطل الليبي الذي يحتل المركز الـ90 بالتصنيف الصادر عن الاتحاد العالمي للملاكمة الذي يضم 1133 ملاكماً، فيما جاء أيضاً بالمركز الثالث على المستوى الأفريقي، ويزامل الزناد من نجوم اللعبة في ليبيا عبدالباسط خير وعاصم دوكو وسعد الفلاح ومؤيد عكاشة ومحمد المقصبي، إلى جانب الثلاثي المحترف بمالطا وبريطانيا، ومنهم شقيقه معز الزناد وفتحي بريبش.

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
قناة الوسط «WTV» تستعد لاستئناف «دورينا» بأضخم تجهيزات عبر مختلف الاستديوهات
قناة الوسط «WTV» تستعد لاستئناف «دورينا» بأضخم تجهيزات عبر مختلف ...
البرانس ضيفا على الأندلس ضمن 5 مباريات في دوري الدرجة الأولى الليبي.. الأربعاء
البرانس ضيفا على الأندلس ضمن 5 مباريات في دوري الدرجة الأولى ...
الاتحاد يغرد وحيدا في صدارة دوري الأواسط قبل «ديربي» مصراتة.. الأربعاء
الاتحاد يغرد وحيدا في صدارة دوري الأواسط قبل «ديربي» مصراتة.. ...
عبدالمطلب لـ«بوابة الوسط»: جمعية الوفاء لقدامى الرياضيين تعقد اجتماعا لمناقشة حال الكرة الليبية
عبدالمطلب لـ«بوابة الوسط»: جمعية الوفاء لقدامى الرياضيين تعقد ...
النجار لـ«بوابة الوسط»: دوري الأشبال غير مشجع وأولياء الأمور ينظرون لأبنائهم كمشروع استثماري
النجار لـ«بوابة الوسط»: دوري الأشبال غير مشجع وأولياء الأمور ...
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم