«وثائق بنما» تزج باسم رئيس «فيفا» في فضيحة جديدة

كشفت وثائق بنما المسربة تورط السويسري جاني إينفانتينو، الرئيس الجديد للاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، في قضايا فساد وتحديدًا بعد الزج باسمه في فضيحة حقوق النقل التلفزيوني في أميركا الجنوبية خلال تقرير نشرته إحدى الصحف الألمانية.

وجاءت الفضيحة التي قد تهدد عرش إينفانتينو عبر صفحات جريدة «سويد دويتش تسيتونغ» الألمانية في تقرير نشرته الثلاثاء أشار إلى ما سمي بـ«الوثاق البنمية»، حيث سرب أن إينفانتينو الذي اُنتخب في فبراير الماضي رئيسًا لـ«فيفا»، وقع في 2006 و2007 حين كان مسؤولاً عن القسم القانوني في الاتحاد الأوروبي لكرة القدم عقدًا مع اثنين من رجال الأعمال المتهمين بالحصول على رشاوى وهما مالكا شركة «كروس ترايدينغ» الأرجنتينيان هوغو جينكيز ونجله ماريانو اللذان حصلا على حقوق البث التلفزيوني لدوري أبطال أوروبا لكرة القدم، ثم باعاها على الفور بنحو ثلاثة أضعاف السعر، كما نقل موقع «إيلاف» عن وكالة الأنباء الفرنسية.

العقد الذي وقعه إينفانتينو من بين 11 مليون ونصف مليون وثيقة مسربة من شركة «موساك فونسيكا» البنمية للخدمات القانونية، لكن الأمين العام السابق للاتحاد الأوروبي نفى ارتكاب أية مخالفة للقوانين.

المزيد من بوابة الوسط