بالصور: مدينة الخمس تحتضن فعاليات المؤتمر الثاني للرياضة الليبية

احتضنت قاعة الشركة الأهلية للأسمنت بمدينة الخمس، السبت، فعاليات المؤتمر الثاني للرياضة الليبية تحت شعار «واقع الرياضة الليبية بين الممارسة والمنافسة»، بحضور العديد من الأكاديميين، وعمداء الجامعات بطرابلس والجفارة والزاوية ومصراتة والخمس وعدد من الأساتذة المختصين في التربية البدنية والإعلاميين الرياضيين ووسائل الإعلام، كما حضر فعاليات المؤتمر مندوب عن عميد مدينة الخمس ورئيس جامعة المرقب بالخمس وعميد كلية التربية بالجامعة.وطرح في المؤتمر أكثر من 15 ورقة بحثية تناولت الجوانب المتعددة في علوم الرياضة المختلفة، والتي من بينها محاضرة حول المحكمة الرياضية للدكتور مخلوف المبروك، وورقة الاقتصاد الرياضي للأستاذة نهلة شرميط، وواقع تمرينات الطابور الصباحي في المدارس الليبية للدكتور عبدالحميد تنتوش، وواقع التحكيم والصعوبات للدكتور خالد الكموشي، ومشاق التوثيق الرياضي للكاتب والإعلامي علي النويصري، وقصة الملاكمة للملاكم الليبي جمعة الفتني، والتوثيق الرياضي في تاريخ الرياضة الليبية لعزالدين بن موسي، والصعوبات التي تواجه منسقي النشاط الرياضي الخارجي، وورقة بحثية حول خطوات رفع مستوى الرياضة الليبية والرياضة المدرسية للدكتور عمران تنتوش، والقصور في تطوير الرياضة الليبية للدكتور صالح مفتاح اليسير.وخلص المؤتمر إلى الخروج بتوصيات تهم الشأن الرياضي لتكون مرجعية أمام كليات التربية البدنية والأندية والاتحادات الرياضية والمؤسسات التعليمية، لما تحمله من حلول وأفكار تخدم الشأن الرياضي الليبي في المراحل القادمة من خلال تسخير العلم في خدمة الرياضة.وتم في نهاية المؤتمر تكريم العديد من الشخصيات والجهات التي أسهمت في نجاح فعاليات المؤتمر الذي أشرفت عليه كلية التربية البدنية بجامعة المرقب برئاسة عميد الكلية الدكتور ميلود النفر رئيس اللجنة العليا للمؤتمر، الذي سخر كافة إمكانات الكلية من أجل نجاح فعاليات المؤتمر، واعدًا بأن جميع محاور المؤتمر ستكون متاحة أمام الجهات الرسمية والاتحادات والأندية والكليات والمؤسسات التعليمية.

المزيد من بوابة الوسط