يوفنتوس يتمسك بالوصافة وفيرونا يضرب إيه سي ميلان في «الكالتشيو»

عاد يوفنتوس بفوزٍ يسير من ملعب ريناتو دال آرا، بالتفوق على مضيفه بولونيا بنتيجة (0-3)، ضمن منافسات الجولة 17 من الدوري الإيطالي.

وبدأ يوفنتوس المباراة بأفضل طريقة ممكنة، حيث أن نادي السيدة العجوز سيطر على الكرة وخلق مجموعة من الفرص التي تمكن من تحويل أهمها إلى هدف التقدم في الدقيقة 27 عبر ميراليم بيانيتش، فيما تكفل الكرواتي ماريو ماندزوكيتش بمضاعفة النتيجة في الدقيقة 36 لينتهي الشوط الأول على ذلك.

وتواصلت سيطرة يوفنتوس على المباراة خلال الشوط الثاني، في مقابل أداء متواضع من أصحاب الأرض، حيث أن نادي السيدة العجوز كثف من ضغطه على المرمى وخلق مجموعة من الفرص، ليتمكن الفرنسي بليز ماتويدي من تدعيم النتيجة بهدف ثالث في الدقيقة 64، ليحافظ نادي السيدة العجوز على تقدمه العريض حتى صافرة النهاية.

وبفوزه اليوم يرفع يوفنتوس رصيده إلى النقطة 41 في المركز الثاني على بعد نقطة واحدة من المتصدر نابولي، فيما يتجمد رصيد بولونيا عند النقطة 21 في المركز 12.

وبهدفه اليوم يواصل ميراليم بيانيتش تدعيم رقمه كأفضل منفذ للضربات الحرة المباشرة في الدوري الإيطالي خلال آخر 10 سنوات، بتسجيله لِـ 14 هدفاً عبر كرات ثابتة.

ويصل ميراليم بيانيتش إلى هدفه الرابع خلال الموسم الجاري مع يوفنتوس إضافة إلى صناعته لِـ 8 أهداف أخرى، خلال مشاركته في 21 مباراة في جميع المسابقات حتى الآن.

ومني نادي «إيه سي ميلان» بخسارة قاسية من مضيفه «هيلاس فيرونا» (0-3)، في المباراة التي أُقيمت اليوم، لحساب الجولة الـ17 من «الكالتشيو».

وتناوب على تسجيل ثلاثية «فيرونا»، أنتونيو كاراتشيولو، ومويس كين، ودانييل بيسا، في الدقائق (24، 55 و77).

وأكمل «ميلان» الدقائق الأخيرة من اللقاء بعشرة لاعبين، بعد طرد نجمه الإسباني خيسوس فيرنانديز سوسو، في الوقت المحتسب بدلاً عن الضائع للمباراة.

بهذه النتيجة، رفع ه«يلاس فيرونا» رصيده إلى 13 نقطة، وقفز من المركز قبل الأخير إلى المرتبة الـ17 في سلم ترتيب «الكالتشيو»، بينما تجمد رصيد «ميلان»، الذي مني بهزيمته السابعة هذا الموسم، عند 24 نقطة في المركز السابع.

وينفرد نادي «نابولي» بصدارة الدوري الإيطالي بـ42 نقطة، ويتقدَّم بفارق نقطتين عن «إنتر ميلان» الوصيف، وأربع نقاط عن «يوفنتوس»، الذي يواجه في وقت لاحق اليوم، مضيفه «بولونيا».